أُمُّ الغَوالي \ شعر نواف حلبي

» نواف حلبي - 20/03/2014

أُمَّاهُ يا أُمَّ الغوالي
يا شمعةً ضاءَتْ خَيالي
مِنْكِ لِدِيْنِ اللهِ هَدْيٌ
لِمَعقِلِ التوحيد عالِ
نِبْراسنا يا أُمَّ نورٍ
وَجْهُكِ ذا الصَّبوحُ غالِ
أنتِ الغلا ، كُلّ الغلا في
ديوانكِ روحي ومالي
نَهْجُ الفِدى ذا نَهْجُكِ يا
أُمّاً جَنَتْ رزقاً حلالِ
مِنْ مائها عَذبُ المَعين
ماءُ الصَّفا عَذبٌ زُلالِ
كَمْ قدْ سَهِرْتِ يا ملاكاً
لِراحَتي طولَ الليالي
أفديكِ يا أُمّي بِروحي
أفديكِ في دَمِّيْ ومالي
أنتِ الرؤى ، أنتِ الهَنا بَلْ
يا وَرْدَةَ الرَّوْضِ تَعالي
كَيْ أصنَعَ أيقونَتي في
دار البَقا ، دار السؤالِ
أسْألُ قلبي مَنْ فَداكِ
فيكِ النُّهى إصلاحُ حالي
أنتِ السَّنا ، كُلُّ السَّنا يا
باعَ العَطا ، باعَ الطِّوالِ
دُمْتِ لَنا ، يا أُمَّنا بَلْ
يا مَنْبَعَ النورِ المِثالي
يا رَبُّ فاحفَظْ كُلَّ أُمٍّ
يا ذا الهُدى ، يا ذا الجَلالِ !.
  • المرسل:  حامد الحلبي

    بارك الله بك يا نواف ، وأطال عمر أمك ومتَّعها بالصحة والعافية ، وهي رمز للنقاء والعطاء ، تحية لكم .

  • المرسل:  نواف الحلبي

    بارككم الله من لدنه بأسمى آيات التبريكات أيها الخال الغالي، وكل عام وأُم صالح وكذلك الخالة أُم فارس وكل نساء العالم بألف خير وأُمنا سوريا بخير -والتي قصدتها كأُمنا الأُولى والأخيرة لنا- وأعاده الله على جميع الأمهات بكل اليمن والخير.. وعسى أن يكون اللقاء قريبا !.

    x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول