الجولانية الشابة آرام أبو صالح تفوز بالجائزة الأولى عن بحثها حول فلسفة أبي العلاء المعري

» جولاني - 05/07/2016

IMG_8094

آرام أبو صالح

فازت الجولانية الشابة آرام ملحم أبو صالح، بالجائزة الأولى من معهد “فان لير” في القدس، وذلك عن بحثها حول “الفكر الديني والفلسفي لأبي العلاء المعري”.

وينظم معهد “فان لير” مسابقة سنوية للبحوث الأكاديمية في العلوم الإنسانية، يشارك فيها طلاب من مختلف الكليات والمدارس في إسرائيل، ويمنح  جائزته لأفضل البحوث المقدمة، من بين مئات البحوث التي ترشح لهذه الجائزة. وقد فازت آرام بالمركز الأول مشاركة مع طالبة أخرى من القدس، قدمت بحثا عن الكاتب الفرنسي “جيرار دي نرفال”.

zz

آرام في منزل رئيس دولة إسرائيل

وبعد فوزها بهذه الجائزة دعيت آرام للقاء رؤفين ريفلين، رئيس دولة إسرائيل، حيث تم تكريمها ضمن حفل كرمت خلاله مجموعة من الطلاب المبرزين في مجال العلوم الإنسانية.

آرام أبو صالح

وآرام أبو صالح، فتاة جولانية، أنهت دراستها الشهر الماضي في الأكاديمية الإسرائيلية للفنون والعلوم في القدس، وهي كلية تضم 250 طالباً، يتم انتقائهم من بين الطلاب المتفوقين في المدارس الإسرائيلية، بعد اجتيازهم لمجموعة امتحانات خاصة بها. وتأتي الدراسة في هذه الكلية كبديل للمدرسة الثانوية، ولكن المواد التي تدرس بها تكون بمستوى جامعي، وذلك بالتعاون والتنسيق مع الجامعة العبرية في القدس.

z

آرام تتحدث عن بحثها في معهد فان لير

وعن فوزها بهذه الجائزة، تقول آرام:

“ضمن دراستي في الكلية، كان لزاماً علي تقديم بحث أكاديمي، كبديل لـ 5 وحدات تعليمية في الآداب، وكانت دراستنا خلال السنوات الثلاث حول الأدب والثقافة الغربية بشكل عام، وهذا ما دفعني للتساؤل عن مكان العرب في الفكر العالمي في ذلك الوقت، مع العلم أن الفكر العربي كان له التأثير الكبير على تطور الحضارة والفكر الغربي في العصور الوسطى. لذا كانت الفكرة أن أقدم بحثاً عن شيء يخص الفكر العربي والإسلامي، ومن هنا اخترت فكر أبي العلاء المعري لأني قرأته وتأثرت به كثيراً، خاصة وأنه شكل شخصية مثيرة للجدل، وهناك خلاف كبير حول فكره.

حاولت من خلال بحثي تطوير نظرية خاصة بي حول فكر أبي العلاء، وذلك من خلال تحليل نصي لديوانه الرئيسي “اللزوميات” (لزوم ما لا يلزم)، وقد لاقى البحث استحساناً من قبل الأكاديمية، وأيضاً من قبل كلية اللغة والأدب العربي في الجامعة العبرية.

وهنا بودي أن أوجه الشكر والامتنان لمرشدي البروفيسور يوحنان فريدمان، الباحث والمحاضر في الجامعة  العبرية، الذي قدم لي الدعم الكبير والمساعدة، لإنهاء البحث بما يتناسب مع المستوى الأكاديمي.

كلمات مفتاحية:
  • المرسل:  رياض اابرهيم

    انت رائعه ارام لك حبي وتقديري متمنيالك دوام الصحة اولا ثم التقدم والارتقاء دوما. الف مبروك. معلمك سابقا رياض

  • المرسل:  ماجد حبوس

    تفوّق أبناء الجولان ، وفي كثير من المجالات ، في الداخل والخارج ، دليل على قدراتهم التي حباهم الله تعالى تميّزوا بها ، وكلّ ما علينا – أهل ومعلمين – أن نرعاها ونوفر لهم/ن الأجواء الملائمة لترسيخها وانطلاقها !
    بوركت يا آرام وبورك أهلوك ومعلموك ، وإلى الأمام !

  • المرسل:  مجيد سيد احمد

    الف مبروك بالنجاح لاعلى الشهادات يا رب

  • المرسل:  بنت من مجدل شمس

    مبروك بالنجاح والتوفيق ارام

  • المرسل:  ابن بقعاثا

    الف مبروك لك اخت ارام انه التقدم والتحضر الحقيقي بك وبامثالك نرتقي دوام الصحه والتقدم لك يا قدوه هذا الجيل

  • المرسل:  طليع فخرالدين

    كل الاحترام لاغلى ارام ….طبعا” دعم الاهل كان سبب رئيسي بوصول ارام لهاذا المركز المرموق… مبروك لناديا ولملحم وبهنيكن من كل قلبي عكل انجاز وتشجيع انتو وراه ………..

  • المرسل:  فارس أبوعدنان

    الف مبروك للغاليه أرام هذا ليس بغريب عليك لأنك متمكنه ومن جد وجد ومن زرع حصد وهكذا اليوم تقطفين ثمر تعبك مع تمنياتي لك التقدم والأزدهار والى الأمام

  • المرسل:  نجاة ابو جبل

    مبروك لك حبيبتي آرام ..مبروك لنا جميعا ، بك وبأمثالك ، نجاحك اتى ثمرة ﻻجتهادك ومثابرتك وسهرك الليالي للدراسة والبحث العلمي ، في وقت نسيتي فيه انك مراهقة .. لم تعيشي جيلك هكذا مرة واحدة تخطيتي مرحلة الطفولة الى مرحلة المسؤولية…تملكين اﻻتزان والعقل الراجح . تملكين الهدوء واﻻدب ،تملكين الوقار والهيبة …كم طفلة مثلك بجيل الخامسة عشر تفكر ان تهب شعرها لﻻطفال المصابين بالسرطان . تفكيرك سابق لجيلك بعقود وليس بسنوات .. ..ﻻ حدود ﻻحﻻمك اﻻ السماء .. طبعا ﻻ انسى دور والديك بدعمك الدائم ..وفقك اللة ومن نجاح الى آخر

    x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول