الطقس الحار يخرج الأفاعي من أوكارها

» جولاني - 20/05/2015

Untitled-1

أفعى ألقي القبض عليها قرب مجدل شمس اليوم

حملت موجة الحر الشديد التي شهدناها هذا الأسبوع الأفاعي على الخروج من أوكارها، لكنه لحسن الحظ لم تسجل أي حالة لدغ في منطقتنا حتى الآن.

عدد من الأهالي تحدث عن مشاهدة الأفاعي على مقربة من البيوت أو في البساتين، لكن هذا لا يستوجب الدخول في حالة ذعر، لأنها حالة عادية لمثل هذا الوقت من العام، فخروج الأفاعي بهذا الشكل ناتج عن الطقس الحار الذي يدفع الأفاعي للخروج في كل مكان للبحث عن الماء، ولذلك نراها تقترب من الأماكن المأهولة ونجدها قرب البيوت.

 

مـأمون الصباغ - صائد أفاعي مرخّص

مـأمون الصباغ – صائد أفاعي مرخّص

 

السيد مأمون الصباغ، صائد أفاعي مرخص، تحدث أنه ألقى هذا الأسبوع القبض على 7 أفاعي، بعد أن تلقى اتصالات بشأنها من أصحاب بيوت ومصالح في قرى الجولان، عثروا عليها قرب بيوتهم أو داخل المخازن والمصالح، قسم منها كان بالفعل ساماً، بل أن واحدة منها كانت أفعى “صل جبل الشيخ”، وهي أخطر الأفاعي في منطقتنا، حيث من الممكن أن تؤدي لدغتها لقتل الإنسان إذا لم يتلق العلاج خلال ساعة من ذلك. وقد تم العثور على هذه الأفعى في “مطبخ خبز” خارجي في أحد البيوت في مجدل شمس.

وقال مأمون أن معظم الأفاعي في منطقتنا هي أفاعي غير سامة، لذا يجب عدم التسرع بقتل كل أفعى نشاهدها، لأن هذه الأفاعي مفيدة، فهي أولا تقتل الأفاعي السامة، وعندما نقوم بقتلها فإننا عملياً نساهم بتكاثر الأفاعي السامة، وثانياً فهي تتغذى على الفئران وغيرها من الكائنات الضارة وهي بذلك تقدم لنا خدمة أيضاً.

كيف نتصرف حيال لدغة الأفعى؟

(عن الدكتور حسين عامر مدير قسم الطوارئ في مستشفى صفد)

عند لدغة الأفعى يجب نقل المريض بأسرع ما يمكن لتلقي العلاج اللازم بأقل حركة ممكنة. “من المهم أن يحافظ المصاب بلدغة الأفعى على هدوئه، لأن كل حركة تزيد من خفقان القلب وتسرع حركة الدم في الجسم، ومعها تسرع عملية انتشار السم فيه. من المهم تثبيت العضو الذي تعرض للدغ وغسل مكان اللدغة بالماء. يمنع منعاً باتاً جرح مكان اللدغة أو محاولة مص السم منه، ويمنع ربط اليد أو الرجل لوقف جريان الدم. يجب فقط تثبيت اليد أو الرجل بصورة خفيفة للتقليل من حركتها قدر الإمكان. ويمنع منعاً باتاً الركض بعد التعرض للدغ، لأن ذلك أيضاً يسرع حركة الدم ومعه انتشار السم في الجسم”.

ما هي سبل الحيطة من لدغة الأفعى؟

يقول أحد صائدي الأفاعي:

“الناس ليسوا حذرين بما يكفي، ولذا نراهم يلدغون بسهولة. هناك أشياء يجب الإلتزام بها لكي لا يتعرض الإنسان قدر الإمكان للدغ من قبل أفعى:

1. يجب تنظيف جوار البيت قدر الإمكان، وخاصة من الأعشاب والنباتات البرية.

2. يجب تنظيف جوار البيت من الأوساخ وبقايا الطعام.

3. يجب رش سم لفئران والجرذان لأنها أكبر مصدر جذب للافاعي.

4. الحذر عند دخول المخازن والغرف الخارجية قليلة الاستعمال.

5. عدم مد اليدين أو الرجلين إلى أي أماكن مخفية قبل النظر إليها والتأكد من خلوها من الأفاعي.

ماذا نفعل عند العثور على أفعى في البيت؟

المفضل عدم التعامل مع الأفعى في حال العثور عليه في البيت، وعدم قتله، بل استدعاء خبير أو صائد أفاعي للتعامل معه، وذلك لأن معظم الأفاعي غير سامة، والقليل منها هو السام، وقسم من الأفاعي غير السامة تعتبر العدو الطبيعي للأفاعي السامة، فهي تلتهما وتقلل من عددها، وعندما نقوم بقتل الأفاعي غير السامة فإننا عملياً نقوم، بغير قصد، بالمساعدة على تكاثر الأفاعي السامة. وفي حال استدعاء صائد أفاعي مرخص فإنه يقبض على الأفعى ثم يعيد إطلاقه من جديد في مكان بعيد غير مأهول.

فيديو وصور لأفعى سامة من النوع المتوسط، ألقي القبض عليها اليوم في أحدى المصالح قرب مجدل شمس من قبل مأمون الصباغ:

https://www.youtube.com/watch?v=9nvo4-Sylr8

IMG_0807

IMG_0815
IMG_0797

  • المرسل:  مواطنة

    مرحبا اوجو من جولاني اذا فيه يحطلنا رقم الاخ مأمون لأن بحال شفنا حية فينا نتواصل معو وشكرا.

  • المرسل:  مزارع

    اليوم رأيت ثلاث أفاعي في البستان .. حركتهم سريعة جداً جداً ولم أستطع قتل أي واحدة منهم .. وطولهم على أقل تقدير متر ..
    أرجو الانتباه فهذه السنة تختلف عن السنة الماضية ..

    x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول