المطر مُضربٌ عن الكلام – شعر نزيه بريك

» - 27/02/2015

نزيه بريك

من كتاب نزيه بريك

“منطقة منزوعة الصمت”

نصوص قصيرة جدًا

 

طبيعة

 

المطر مُضربٌ عن الكلام،

والأعشابُ تنمو على قدميها العاريتين…،

قال: “المطر لا يهطلُ على الفقراء”

قلتُ: سرقَ حذاءها

الأنبياءُ.

 

وجوه

 

مرآتي التي أزورها كل صباحٍ ومساءٍ،

لم يعد لديها متسعٌ لوجهي

طردتني بعد أن سكنتها

وجوه أطفال موشّحة

بغاز

الموت.

 

النشيد الوطني

 

تَنفَّستْ عميقًا

–  مهلًا…، مهلًا أيها الجنديُ!

هل أصبحت عبدًا لصوتي !؟

صرَخَتْ البندقيةُ

– هذا الذي تحشره في دائرة عيني،

أخوك

في الوطن.

 

نصف

 

أقفُ في الغرفة منشطرًا

نصفي الخلفي المطُّلُ على نار الموقد دافئٌ،

أسمعُ طقطقةَ أسنان النار تلتهمُ الحطب

ونصفي الأمامي المطّلُ من النافذة على الشرق باردٌ،

خلف الضباب الكثيف أسمعُ طقطقةَ

أسنانِ

اللاجئين.

 

كلمات مفتاحية:
  • المرسل:  يوسف أبراهيم

    تَنفَّستْ عميقًا

    – مهلًا…، مهلًا أيها الجنديُ!

    هل أصبحت عبدًا لصوتي !؟

    صرَخَتْ البندقيةُ

    – هذا الذي تحشره في دائرة عيني،

    أخوك

    في الوطن.

    روعة المعاني , يسلم قلمك وتسلم يداك

    x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول