بصمت.. تغلغل المؤسسات الإسرائيلية في تفاصيل الحياة اليومية للجولانيين

» عامر ابراهيم - 02/09/2015

z

عامر ابراهيم

صارَ من الواضح في السنوات الأخيرة حضور المؤسسة الإسرائيلية أكثر فأكثر في تفاصيل الحياة اليومية للجولانيين في قرى الجولان السوري المُحتل بشكل غير قابل للتشكيك أو الإنكار، إن كان ذلك في إطار جهاز التربية والتعليم، أو من خلال المجلس المحلي المُعَيَّن من قبل سلطات الاحتلال، أو على مستوى الأفراد الذين قَبلوا على أنفسهم التطبيع مع سلطات الاحتلال واستقبال شخصيات سياسية إسرائيلية تحمل في طيّاتها تهديدًا جديًا للهوية الجَمعية في الجولان المُحتل. ومن المُقلق جدًا، حسب وجهة نظري، تعاملنا اليوم نحن – شرائح المُجتمع المحلي المُختلفة – مع هذا الحضور الإسرائيلي، وأدواته ومضامينه.

فإن غياب تيار وطني في قرى الجولان، وغياب أية تجارب لتأسيس حِراكات شبابية (قومية، سياسيّة واجتماعية) واعية، وانعدام خطاب قومي (وحقوقي) واضح المعالم في ظل الانقسام السياسي الداخلي، والحرب السورية الطاحنة التي أثقلت كاهل المُجتمع السوري في الجولان من جهة، واستمرار السياسة الإسرائيلية منذ عام 1967 على مراحلها المتعددة، والتي تتجسد في تواتر محاولات مَسخ وتشويه الهوية القومية والوطنية لسكان الجولان، ولا سيما هوية الأجيال الشابة التي تُعتَبر «الأكثر قابلية للتطرّف» من وجهة نظر المؤسَسَتين السياسية والأمنية في إسرائيل من جهة اخرى، تَصُب جميعها في خلق شخصية وهوية فردية مُشوَهَة دون انتماء أو مشاعر قومية ووطنية، وبالتالي (وعلى المدى البعيد) هوية جَمعية مُؤَسْرلة.

تكثر الأمثلة على ما تم ذكره أعلاه، ولعل الصورة في الأسفل – والتي فيها شرطة الاحتلال الإسرائيلية تستقبل طلاب الجولان السوري في يومهم الأول من العام الدراسي – هي خير دليل على ذلك. هكذا فقط يبدو شكل هذا اليوم ظاهريًا، بحيث لم يتم التطرّق بعد إلى كم الأخطاء اللّغويّة (العربية) والمضمونيّة التي تنتظر الطلاب العرب في كتب التدريس للصفوف الابتدائيّة والإعداديّة في المدارس العربية بشكل عام، والدرزية على وجه الخصوص.

يقول الدكتور إلياس عطا الله في مقاله “اللّغة العربيّة فى إسرائيل، الواقع والتّحدّيات”، ولو بنبره مُتفائلة:
“يُمارس الحاكم أو المُحتلّ ضروبًا من وسائل الهيمنة وفرض الظلّية، منظورة أو غير منظورة، والاحتلال لا يتمثل بوجود كتائب من العسكر مُدجّجة بآلياتها، ولا بحواجز مسوّرة بشائك أسلاكها، فهذا، على همجيته، أسهل أنواع الاحتلال وأسرعها إلى الزوال. ليس الاحتلال إلا ذلك الذى نفتح له صدورنا وألسنتنا وأذهاننا طوعًا لاحتواء غريبه وتبنّى دخيله. يقدر المحتلّ أو الحاكم أن يربض على صدور المغلوبين ما رضوا بالهزيمة، ولكنه لا يقدر أن يبدّل فى فكرهم وحضارتهم ولغتهم إن هم رفضوا.”

z1

تصوير عامر ابراهيم

  • المرسل:  جميل رباح

    والله ما عدنا نعرف شو هلي بدكن اياه شرطي عبحافظ على سلامت ولادنا صار غلط بس

  • المرسل:  همسه

    شي بيضحك ولي كتب هل مقال مش عارف الله وين حاطو بعدو عبيستنى دولي شعبا عبيغرق بالبحر هربان من ظلمها ولك يا عمي روح شكور ربك ها الشرطي يلي مش عاجبك واقف بيقطع ولادنا الشارع عشان يوصلوا على مدرستهون بخير وسلامه واذا مش عاجبك فيك تقطع الشريط وتروح تدور على عروبيتك الرجاء نشر التعليق لانو طالع من نص قلبي حاجتنا نضحك على حالنا بيكفي

    • المرسل:  صديقه

      والله يا صديقتي همسه مش بس من قلبك انتي لا من قلبنا كلنا الناس مش حاسي بالنعمي هلي عايشي فيها بدها يجيها داعش لنشوف قديش بدها تقاوم . اما صارت الناس من البطر والملل متحيري شو بدها تحكي وتنتقد

  • المرسل:  من الجولان

    بكفي عاد حكي فاضي الناس صارت تفهم وبالاخص الوطنيي

  • المرسل:  بكفي

    خلو هالناس تعيش بلا انتقادات كل مدق الكوز بالجره شو فيها يعني واذا شرطي عممر المشاة عبمرق الطلاب،،،،،، تغلغل قلتولي عقلو كبرو راسكن لمش معاجبو يطلع يفل من هالهضبي بلكي بفل شهر وبقول دخل ربها الهضبه ماجملها

  • المرسل:  أني من مسعده ومتزوجة من حرفيش

    حلو الواحد يكون عندو انتماء للوطن ،أني شخصيا عندي انتماء وحب لوطني .وبفتخر بهذا الشي ،بس ليش لتزود الأمور مهو كل شي زاد عن حدو نقص ،في مثل بقول قعود اعوج وحكي صحيح ،في اجمل من إنّو الواحد فينا يعيش ويحط راسو عالمخدي وهو بالو هديان،يا هالشب اللي كاتب المقال ،تخايل حالك إنّو هالشرطي المرور هو داعش او النصره او اي جهه ارهابيه بكون. الوضع منيح برايك

  • المرسل:  جولانيه

    الناس عنا مش مقدري النعمي هلي هي فيها بطراني يعني بالاحرا

  • المرسل:  عيب

    عيب بعد نحكي بل العرب والعروبه هذا الشرطي والمحتل ارحم من اسيادك العرب شوف أطفال سوريا شو حالهم ولا حدا ساءل

  • المرسل:  أديب صفدي

    سؤال : في سنوات الثمنينات وبعد الإضراب الكبيرالذي ما زلنا نتفاخر به، هل كان ليجرؤ هذا الشرطي أن يقف هنا؟. بدأنا ننسى أننا في أرض محتلة (طبعاً لأنه ما من أحد يسأل بنا سوى بالخطابات).
    المقال جيد جدا ويتحدث عن مرحلة مفصلية في واقعنا الجولاني ويطرح مشكلة حقيقية نواجهها، لكننا إذا لم نقرأ الحل ضمن المقال، فمن الطبيعي أن نهاجمه. والحل هو أن نكون نحنا من يقوم بمهمة الأمن في بلدنا.
    (دولة هذا الشرطي هي الي خلتنا نصير نخاف من بعض وهي الي خلت شبابنا يصيرو زعران وهي الي بتخليكن تدفعو أعلا ضرايب وبتمنعنا نتوسع بالبناء و و و و… لحتى يجي هو متل الملاك الطاهر الي خايف علينا وعلى أطفالنا بالشوارع. وطبعا بدو يخاف عليهن لانن هن الي بدن يصير جنود اسرائيل القادمين الي راح يدافعو عن دولة إسرئيل العبرية… مش الدرزية).
    حبيباتي انتو

  • المرسل:  رأفت

    الشاب عامر المحترم
    اولا اعتذر عن عدم كتابة اسمي الكامل لاني لا اعتبر الانترنت مكانا للحوار البناء والمفيد , كون معظم المعقبين ان لم يكن جلهم يكتبون متخفين خلف أسماء مستعارة والله وحده يعلم من هم هؤلاء , ومن العقم الخوض في حوار معهم , هذا ان لم نكن من أصحاب نظرية المؤامرة ونقول انها من فعل المخابرات الاسرائيلية , وهذا حق لنا ما دام هؤلاء لم يفصحوا عن هويتهم , وفي أحسن الأحوال فإن معظمهم لا يزال تحت السن التي تخولهم فهم الحالة التي تحدثت عنها ونترك للزمن أن يفتح عيونهم وعقولهم وأنا واثق من أن هذا اليوم سيأتي بكل تأكيد.
    ثانيا اشد على يدك فما كتبته يدل على ثقافتك ووطنيتك الصادقة , وأردت من خلال تعقيبي هذا القول لك أنك لست وحدك .

  • المرسل:  إذا سكت الزمان عن المظالم .. فقاوم ثم قاوم ثم قاوم

    جميل جداً على هذه الإضاءة أخ عامر .. وأقول للمعقبين بأن الإحتلال الإسرائيلي و”داعش” هما وجهان لعملة واحدة وأن ما ارتكبته “داعش” من جرائم نقطة من بحر مما ارتكبته “إسرائيل” عبر تاريخها، وهما أعداء وخطر على المنطقة وعلى الإنسانية جمعاء , لا تنسوا جرائم الاحتلال بأهلنا في قطاع غزة والضفة ومجزرة صبرا وشاتيلا والقنابل العنقودية .. يقول الكاتب هادي زاهر : لماذا تقوم إسرائيل بحماية “جبهة النصرة” وكنا قد شاهدنا كيف يقوم أحد جنود هذه الجبهة ببقر بطن أحد الجنود السوريين ونزع قلبه وأكله أمام شاشات التلفاز !! هؤلاء هم أحباء إسرائيل التي تعالجهم في مستشفياتها ..
    ويضيف : “قبل فترة زرت أحد الأقرباء من الجولان السوري المحتل في مستشفى صفد وكان الجيش يحيط بالمستشفى وعندما سألنا عن السبب قيل لنا أن دفعة من المصابين من جبهة النصرة ستصل بعد دقائق وعندما وصلوا محملين أدركوا ومن خلال اللباس والفوطة التي تعتمرها النساء بأن المتواجدين ينتمون إلى الطائفة الدرزية وهنا صرخ أحد الإرهابيين من على سريره المجرور بأعلى صوته (“سوف يأتي دوركم يا دروز”) .. بعض الشباب حاولوا الاقتراب منه إلا أن قوى الأمن صدتهم وتم توقيف “3” شبان من بيت جن ومن الجولان ،ثم تم إطلاق سراحهم بعد أن أودعوا المصابين داخل غرف لا تفتح إلا بالكرت والأرقام السرية ” …!
    وهذا أكبر دليل على أن الإحتلال يحب فقط مصاله ولا يهمه شأن طائفة الموحدين الدروز فلماذا تدافعوا عنهم ؟!
    نحن كنا ولم نزل وسنبقى عرب سوريين للأبد وسورية هي ليست نظام الأسد , سورية وطننا وأمنا لا يتمثل بنظام يأتي ويذهب لكي تقولون بأن عروبتنا ووطنا هما ما يفعلانه النظام أو المعارضة أو الإرهاب ..
    الإنتماء إلى الوطن هو قدرنا والعيش المشترك مصيرنا ولمن يقول لمن لا يعجبه أن يغادر فأقول له أنت من تغادر وهذه الأرض عربية سورية خلقنا هنا وسنبقى هنا ومن سيرحل هم الإحتلال والعملاء وأمثالكم فقط ..
    ما يقصده الكاتب هو أن العدو الإسرائيلي يعمل على إنشاء جيل ولاءه وحبه لما يسمى “بدولة إسرائيل” الزائلة بإذن الله وتمرير مشروعه بهدوء وذكاء وهذا ما يجب علينا الإنتباه له وعدم الانجرار خلفه وللأسف بأن الهيئة الروحية والتي لا تمثلني تستقبل مسؤولين للإحتلال وتتعامل معهم بحجة التمنية والتطوير وهنا استذكرالشيخ الشهيد راغب حرب حين قال لأحد ضباط العدو حين مدّ يده لمصافحته في زمن إحتلال جنوب لبنان : الموقف سلاح والمصافحة إعتراف ! نحن فعلاً بحاجة لهؤلاء الرجال الحقيقيين اللذين يرفضون المصافحة مع من احتلهم وقتل شعبهم !
    وللأسف أصبح العملاء لإسرائيل يقولون اختارو أو “إسرئيل” أو ظلم الأنظمة العربية والمنظمات الإرهابية !! فهنا يوجد خلط كبير للأوراق واستغلال ما يحدث من ظلم في الدول العربية لتمرير مشروع نفسي وهو أن “إسرائيل” آمنة ومتطورة ومستقبلكم فيها مضمون أكثر من الوطن !جميل جداً على هذه الإضاءة أخ عامر .. وأقول للمعقبين بأن الإحتلال الإسرائيلي و”داعش” هما وجهان لعملة واحدة وأن ما ارتكبته “داعش” من جرائم نقطة من بحر مما ارتكبته “إسرائيل” عبر تاريخها، وهما أعداء وخطر على المنطقة وعلى الإنسانية جمعاء , لا تنسوا جرائم الاحتلال بأهلنا في قطاع غزة والضفة ومجزرة صبرا وشاتيلا والقنابل العنقودية .. يقول الكاتب هادي زاهر : لماذا تقوم إسرائيل بحماية “جبهة النصرة” وكنا قد شاهدنا كيف يقوم أحد جنود هذه الجبهة ببقر بطن أحد الجنود السوريين ونزع قلبه وأكله أمام شاشات التلفاز !! هؤلاء هم أحباء إسرائيل التي تعالجهم في مستشفياتها ..

    ملاحظة: أرجو نشر التعقيب كاملاً فبني معروف ليسوا جميهم يؤيدون الإحتلال والأغلبية منهم مع المقاومة والتحرير !

    • المرسل:  كلام ممل جداً .

      كلامك قديم قديم كعلبة السردين . … مضى تاريخها وباتت مضرة بالصحة . وطنية مزيفه لا علاقة لها في الحقيقة تعتمد على مفاهيم وتعاريف قديمة ساذجة وتفكير محدود جداَ وممل جداً .

  • المرسل:  جميل رباح

    رأفت ليش بتحكيش بأسمك

  • المرسل:  يكفي استهزاء بالصوت الوطني !

    لمعلومات الجميع لقد قال العميد محمد رضا نقدي وهو قائد قوات التعبئة في إيران أن : “الثورة لن تغير من مسارها واؤكد أننا سنكون في بيت المقدس قبل العام 2025 ” … واللبيب من الإشارة يفهم الإحتلال إلى زوال يا أخوان ولا تحسبن أنه دائم فقط وجه الله هو الدائم !

    • المرسل:  . . . .

      صح ان الاحتلال مش دائم وعلى زوال صرلو اكثر من 50 سنه ومحدا من سوريه حرك اصبع ايدو ناحيتنا دخلك ايمتا الزوال والرجوع بكرا؟ بدي افهم ايا وطن متعلقين في يا بشرررر ابدهنشششش ايانا لو بدهن ايانا تحرك الجيش السوري عشانا ضرب قنابل رصاص حجار حرب قتال هجومات على دوله اسرائيل بس الهن 50 سنه واقفين محلهن ليش فهموني ليش بعدهن عبيستنو اللحضه المناسبه؟ ؟؟ يلا عيشو من مصاري التامين وتعو تفزلكو علينا انكن عروبيه ويا لطيف

  • المرسل:  مغترب

    السلام عليكم
    مضمون المقال عميق جدا..
    المقال لا يناقش مساعدة شرطي لاطفال يعبرون ممر المشاة.
    انا شخصيا بعيد كل البعد عن السياسة “لا يعنيني”،
    لكن رجاءً عندما تريد او تريدين المشاركة في نقاش ما ان تقرأ وتفهم قبل ان تفتح فمك.
    شكراً

  • المرسل:  مجدلاني

    مقال بمحلو وهذا لي عبصير.
    ولكن ما الذي يحدث بالمخفي اخطر من المعلن:
    1-استغلال الوضع الذي يحدث في الوطن سوريا لجعل الناس تنسى وطنها وتتمسك بطائفتها.
    2-تغيير المنهج الدراسي ايضا لجعل الناس تتمسك بطائفتها, وتكره طوائف اخرى(معروفه) وتغيير اللغة (بالمستقبل) للكتب من العربي للعبري.
    3-الظهور بمكان الحامي والمنقذ.
    النتيجة:
    -توزيع الجنسيات.
    -الخدمة بالجيش الاسرئيلي.
    -بدل ان تكون القومية عربي تكون القومية درزي.
    وهذا الذي حدث مع دروز اسرائيل, وهذا الذي ربما سيحدث لنا.

    بالمناسبة للتعليقات لي عبتقول انو شو متوقع من الوطن لي غرقان بالحرب, بحب رد وقول انو الواحد بينساش وطنو واصلو حتى لو شو ما صار.

    • المرسل:  شكرا لك

      شكرا للتوضيح اخ مجدلاني تحليل دقيق اصاب الهدف مباشره دون اخطاء كشفت المستور بعد 48 عام من الاحتلال والناس في ظلال وفي ضيااع وها انت تلخص الوضع لتدارك كارثه الشرطي شكرا لك عزيزي

  • المرسل:  يوسف أبراهيم

    صديقي عامر
    بدأنا نسمع تعابير وأمثال غريبه عن مجتمعنا وتقاليدنا وأصبح الخوف أن يفقد هذا المجتمع تاريخه وإنتماءه
    نعم نحن متوفر لنا 80 % من متطلبات الحياة اللبس والأكل والسفر والشفل والمقتنيات ولكن ال20 % المستقبل لأطفالك ومستقبل بقائك
    وأن ما يحدث في الوطن هو بداية المشوار. الظلم والقهر والتجويع والبراميل وداعش وماعش وكل الدخلاء من حزب الشيطان وإيران ومن كل دول العالم من إراهابين لن يدوم
    أصبح اليوم الجولان لقمة سائغة للمؤسسة الأسرائيليه تدخل من كل أبوبه وأصبحنا نحن غائبين ومغيبن عن كل مايحصل
    عندما تجد في بلدك أمثال عامر فاعلم أنك بخير

    • المرسل:  حزب الشيطان هم أمريكا وإسرائيل

      حزب الله
      لم يقطع شجرة
      لم يقطع رأسا ويكبر
      لم يهدم كنيسة أو جامع
      لم يهدم متحفا
      لم يفخخ سوقا
      لم يفجّر المتحف والاثار
      لم يسرق آبار البترول
      لم يرسل انتحاريين للتفجير بين المدنيين
      لم يفرض قيمه ورؤاه الحزبيه على محيطه وبيئته
      لم يدمر اقتصاد بلده
      لم يؤلّه قآدته
      حزب الله هو اول حزب عربي يقدم امينه العام ابنه في الحرب المقدسة ضد اسرائيل
      حزب الله هو اول حزب عربي يفرض على اسرائيل انسحاب بلا شروط وبلا اتفاقيات
      حزب الله هزم اسرائيل مرتين عام 2000 وعام 2006 .
      حزب الله هو اول حزب عربي يرسل طائرة استطلاع فوق سماء فلسطين المحتلة
      حزب الله هو اول حزب عربي يدمر بارجة صهيونية
      حزب الله هو اول حزب عربي هدد الكيان الاسرائيلي بعمقه الاستراتيجي
      تحية لهذا الحزب المقاوم ..
      تحيه وألف تحيه لسماحة السيد القائد الامين العام لحزب الله

  • المرسل:  وبعدين

    يوم بعد يوم عبيبين مجتمعناا جاهل
    شو يعني استقبال الشرطه للطلاب من اجل مين ها الاستقبال ؟ من اجل السياسي الفاضيي تبعكن !!
    ولا مشان سلامة ولادكن
    وشي ثاني نحنا ولاد ليوم ما ولدنا باﻷضراب ولا منعرف سوريا ولا اشي يعني تدخل السلطات الاسرائيليه شي ايجابي بالنسبي الناا ولمستقبلناا لان عبينبنا بس بهي الدوله لا بسوريا ولا بغيرا ..

  • المرسل:  ادهم ايوب مجدل شمس

    أولا تحياتي للجميع وللاخ عامر كاتب المقال سوال اريد الاجابه منك إسرائيل وداعش هما وجهان لعمله واحدة ولكن ابن عم ***** الذي قتل نخبة الظباط السوريين الذي طلب مقابل راسه مبلغ طائل من المال من المعارضه وداعش وجبهة النصره ولنفل أيضا إسرائيل وامريكايا اخي قتله النطام المجرم الذي انت تتغنى به وسب الجيش السوري الذي انحنى امامه العالم بأكمله لانه عبر عنه بسيارته برايك ما هي عملته وما هو شكل وجهه فعجبي من شرطي العدو يحمي أطفالنا و******* في وطننا يقتل ابطالنا فاقول لك كفاكم هذه السخافات واكل ***** وهذا الشرطي اني بشوفو ******** ارجو من موقع جولاني عدم حذف أي شيئ

    • المرسل:  صفوان

      لم يتم ذكر النظام أو بشار الأسد أو غيرهم بكل ما كُتب أعلاه.

  • المرسل:  ايهاب

    لا شك أن مخاطر العولمة على ثقافات الشعوب والمس بهويتها تشكل تحديا جديا يقلق المهتمين بأصالة الهويات والموروث الثقافي للشعوب والمجتمعات وذلك من منطلق أن العولمة تزعم أن كل البشر يجب أن يكونوا مجتمعا عالميا واحدا صارخة بالقانون الإلهي المركزي القائم على تعدد الأمم والملل.
    ولأن المجتمعات كائنات حية دائمة التطور والنمو وهي قابلة للتعايش مع المتغيرات التي تطرأ على أساليب حياتها بموجب مقتضيات التطور فإنه يجب العمل على إيجاد السبل الملائمة لقبول ثقافة العيش في عالم متعدد الأعراق والثقافات وقادر على التعايش في وئام بحيث يتمكن أي مجتمع أن يفيد ويستفيد مما تقدمه الإنسانية من عطاءات في مجالات العلوم والتكنولوجيا والمعلوماتية والمعارف الأخرى دون أن يشعر أي منها بتحديات تستهدف الهوية والوجود.
    وعليه فإنه من أجل ضمان الارتقاء بحس التعايش الاجتماعي والنمو الآمن فإن علينا أن ندرك أن التغير لا يعني بالضرورة خسارة الهوية لأي مجتمع بل والأهم من ذلك كله الحرص على البقاء المقرون بالأصالة المتصلة بالعصر اتصالا حيا وحركيا يواكب إيقاعات التطور المعاصر بسلاسةولا يعرقل مسيرة الأعمار والبناء التقدم على الارض فاذا لم نستغل وضعنا الراهن فانا هنا اعتقداننا نخسر بذلك فرصة التاريخ.

  • المرسل:  عُمرْ

    لا نختلف على اهمية هذه الاضائة من الاخ عامر ,
    بحسب رأيي هو يضع الحقيقة امامكم لتكون شاهدة على ما انتم ذاهبون اليه يا اهل الجولان .
    هذا الوصف لهذه المحطة التي نحن بها الان هو فقط للتاريخ .
    شرطي على شجرة , شرطي تحت الشجرة , هي فقط تفاصيل صغيرة والمضمون هو بمكان اخر !
    “غياب تيار وطني في قرى الجولان، وغياب أية تجارب لتأسيس حِراكات شبابية (قومية، سياسيّة واجتماعية) واعية، وانعدام خطاب قومي”
    هنا هو السؤال : اين هم ؟ اين ذهبوا؟ اين اختفوا ؟
    الذين صدّعوا رؤوسنا بالخطابات الرنانة على مر السنين اثبتوا وقت الامتحان انهم لا شيء قالوا ما قالوه من اجل انفسهم فقط .
    ولكي لا نسأل الاخرين ليفعلوا لنا ما نحن نستطيع فعله قد اقول : علينا فقط ان نتذكر باننا عرب !
    ونعاني ما يعانوه هؤلاء العرب , الاجنبي سيختفي يوماً ما ! حتى لو كان هذا اليوم يبدو بعيد .

  • المرسل:  بصمت يخزي العين عليك

    دوله نازله صلخ بالعباد ضرايب ومخالفات متل المنشار وما انتبهت حضرتك غير لخمس دقايق شرطي واقف على ممر مشاه ينفذ تعليمات بمناسبه افتتاح العام الدراسي وهذه الظاهره في كل شوارع اسرائيل عفوا(فلسطين) كرمال الوطنيين ما ينجرح شعورون , حاجتنا نفاق ومزاوده وتحاليل عميقه

  • المرسل:  تغلغل سافر

    بصمت.. تغلغل المؤسسات الإسرائيلية في تفاصيل الحياة اليومية للجولانيين نعم بصمت عميق ايها الكاتب فها هو الشرطي يقف على ممر المشاه الذي خطته انامل العدو على شوارع بلدنا الحبيب كي يتم تمرير المؤامره الكونيه ضد ابناء شعبنا الصامد تحت الاحتلال الغاشم وكسر ارادتنا وعزيمتنا فما عليك ايها الفارس سوى ان تمنع كل شرطي من التجول في قرانا فهذا تغلغل سافر في شؤوننا ؟

  • المرسل:  . . . .

    والاضراب البعدكن عبتحكو فيه وحرب ال67 البعدكن كمان متاثرين فيها نص الناس الكانو عايشين فيها صارو من عداد الاموات ونحنا الجيل الجديد ما بعد هي السنوات والاحداث خلقنا هون وعايشين يامان ومكيفين وعبنام هديان بالنا ومرتاحين لا منعرف سوريا ولا غيرها وبالنسبي الي ابديش اعرف سوريه لانو من يوم مخلقت وهن يقولو سوريه وسوريه شتهيت يضربو رصاصه وحدي عدوله اسرائيل ليرجعونا او نفهم انهن ناويين يردونا وبدهن ايانا لكن عبث ولا هن هون طبعا قبل الاوضاع الي محتهن عن وجه الارض

  • المرسل:  مش مهم

    مقال لا يمت للواقع بصلة!!!!

  • المرسل:  . . . .

    وانو القائد الايراني ها كثير بيهمو الجولان واهلها لتاخذ كلامو قدوه ولا ليكون علام غيوب ونحنا مش عارفين

  • المرسل:  كل الاحترام عامر

    انا شخصيا ضد التطرف اينما وجد ولكن تبقى للانسان مبادئ جوهريه غير قابل للتغير وحسب رايي لا تستغرب للجيل الجديد فهو لا يرى المستقبل ولا مختطات الدوله وفكره لا يستطيع الذهاب ابعد من الاختيار اما اسرائيل او وطن لم يبقى به حجر على اخر فلا يستطيع ان يفصل الواقع ولا يهمه التفكير بمستقبله يعيش يومه فقط لا يعرفون ان سيدفعون الثمن لاحقا
    واني اتمنى من امثالك ان تظهر للجيل الجديد الحقوق التي نحرم منها وان يفهمو اننا لن نكون يوما ابناء هذه الدوله ولن نحصل يوما على المساواه وانما العكس تماما نمنع من السكن في اراضينا ليس هنالك شفع عمار لانها ليست بالخارطه وتحارب محاصيلنا الزراعيه واما ابناء المستوطنات يقدم لهم منزل هديه والف دونم ومياه والضرائب معفون منها اما نحن فنحارب على جميع الجهات ولكننا نعمل بجهد ونحن معروفون باجتهادنا من قديم الزمان
    ولي حابب قولو كلو كوم ولما نوصل للامان الي معدوم بقرى درزيه بالجليل سعتها تعال وخلي هالشرطي ينفعك
    بس بالاخير الي لازم تفهمو نحنا اخر همهن

  • المرسل:  كبرو عاد

    اول شي الشرطه ما بتجي غير بطلب من المجلس المحلي وهون ببقعاثا نفس الشي كان في شرطه وكل الاحترام لهلمبادره بس تصير السائقين تبعنا عندهن اخلاق بلسواقه بتبطل تجي الشرطه كل واحد همو كيف يطير عممر المشاة والولاد عبتقطع الشارع يا عمي نحنا شعب منصرش نضاميين غير ليكون في رجال امن وشكرا

  • المرسل:  RAS

    يكفي مزاوادات وتوزيع وطنية وعروبية. الحقو العرب والمسلمين لعلكم تغرقون في البحر.

  • المرسل:  وسام

    يا جماعة ولاهي مش محرزي لكل هالنقاش وكل هالحكي إذا منتبهين الشرطي لعممر المشاة دورون ودورون مش محسوب من سلطات الاحتلال صار محسوب علينا ومنا وفينا الزلمي دارو شعورو إذا ممكن.

  • المرسل:  عبسي

    يا جماعة في بالمجلس موظفة محملينا مسؤلية السلامة المرورية ومرقعيلنا وظيفة ترقيع
    والمفاجئة انو العالم تواجدت بأول يوم تدريسي وكمان الشرطة تواجدت وعلمت الاولاد السلامة في طقع الطريق
    والموظفة نايمي ولا هاممها الموضوع
    يبدو هالوظيفة ترقيع مثل طرقات البلد ترقيع

  • المرسل:  نسرين صبرا

    ولو شو صاير بهالدنيا الناس وصلت للقمر ونحنا بعدنا عمنطلع على شرطي المرور ،عندي وطنيه وعندي انتماء لوطني وحب لوطني ،وبنكرش هذا الشي ،بس النا خمسين سنه نحكي عالوطنيه بالنهار ،وبالليل نمد ايدنا لإسرائيل ،اسا دروز لبنان ودروز الاْردن ودروز سوريا مهن عندهن ولاء لوطنن ،ليش أني خلقت عدور سوريا ،لا أني خلقت هون باسرائيل ،يعني بحب سوريا بس بكرهش اسرائيل ،شفت شي مره بحياتك واحد يهودي عمل انفجار بشي دوله عربيه ،او عمل شي عمليه انتحارية بشي محل ،ولا مره اسرائيل دوله ديمقراطية وعبتحافظ على أمن الدولة وأمن السكان ،ومش عبتتعدى عحدا ،اللي بدوش يعجبو إنّو الشرطي يمرقلو ولادو عالشارع ،فش حاجي يقبض من التأمين الوطني ويروح يعمل نقاهات بالمحلات الاسرائيليه ويمارس حياتو بشكل تاني،انتو زودوتها اكتر من اللازم ومش شايفين النعمه اللي نحنا فيها .ونشلله من اليهود للخمس حدود والله بينصر علمها للهلدوله .

    • المرسل:  ابن الجولان

      اخي عامر،،، مقال كثير حلو وبيرمز لكثير اشياء، اني شخصيا مش ضد انو يوقف شرطي عممر مشاة بالذات اول يوم بالمدرسي،،، ولا ضد انو بكون في دورية للشرطة 24 ساعة بالبلد، لانو 90% من الحوادث سببها البلفونات والشباب المتهورة، ( والحمدلله كثير عنا منون) ، بس الاخطر من هالشرطي هلي عبيشتغل شغلتو ابن بلدنا هلي صار يحمل فرد بجنبو ويتباهى فيه، وشغلو اكبر من شغل الشرطي، برأيي هذا هلي لازم يتحاسب وينحكى عنو، لانو هذا هلي نسي اصلو وبلدو، وهو هلي بيخرب عولادنا بالمستقبل، مش الشرطي هلي بيخلص خدمتو ومنبطل نشوفو!!!!

  • المرسل:  بيان الصفدي

    تغلغلت مشاعري ولم أتمكن من إيقاف غلاغيلي أو على رأي عادل إمام كل واحد يخلي بالو من غلاغيلو . مصطلح الوطنية إجمالاً بحاجة لإعادة صياغة حسب رأيي , الوطنيه الجولانيه لا أراها سوى لون يتلون حسب الظروف كل فترة . أو يتلون من نقص الالوان في حياته , فيجد لنفسه لون “الوطنيه” .أتحدى أيا منكم أن يتحرى ما تعني “الوطنية” بحق السماء ؟! . بتلاقيها عنا وظيفي عن حق وحقيق . بأيا محل بالعالم شو يعني وطنيه ؟! . لماذا لدنيا الكثير من الاشخاص يلي شغلتن وعملتن “الوطنيه” ؟وطنيه ؟. بتلاقي إنسان ما عندوش ذرة خير لبيو يلي خلفو وعامل حالو وطني , كون منيح مع بيتك وعيلتك ومع لبيئه يلي حواليك بالاول وبعدين كوني وطني , الوطن ليس إلا دائرة كبيرة تحتوي دوائر أصغر , إذا كنت غير فالح بالدوائر الصغيرة , شو إلك بالدائرة الكبيرة يا سيادة المناضل العصري .

  • المرسل:  جولاني

    اجمل شي بجولان انو بس تروح علا مضهرا بتلقي احلا صف وطني وبس ترح علا مكتب العمل هو نفسو صف بتلقي صبحن الله شباب الجولان ليوم وعي وبس عبتطلع علا مصلحتو ومصلحت وليدو وبعتقد هذا لمصلحا بولا وطن عربي متوفري لا بسوريا ولا غير وسدقني اني اكبر وطني لني فكرش غير بولدنا وشبعنا حكي فاضي من لوطنين وهذا الشرطي عبخدمنا كلنا

  • المرسل:  عبور الشارع طبيعي جداَ

    مقال فارغ ..فارغ ..أخي أنا شخصيا لا أريد العيش في أي دوله عربيه , لأنها دول فاشله لا تعترف في حقوق ألأنسان متخلفه مسجونة في تاريخها . تعصب ديني وقح وغشيم ودكتاتورية تحكمها وقاحة العصابات . يقتلون ألأطفال … صح النوم . أتمنى لرؤيتك الشفاء العاجل . أن يكون هناك شرطي يساعد ألأطفال عبور الشارع طبيعي جداَ في كل الدول المتحضرة .

  • المرسل:  ابن المجدا

    اني مع هاذا الموقف هلي بلصو ه علا شان الناس هلي ما بتعرف قونين السير فش واحد بشموني بيمرق بطريق بتجاه واحد الا عنا مع ﻷسف

  • المرسل:  وسيم الصفدي

    مقال جيد كل الاحترام.. أما عن الداعين للاسرله والانغماس في التعليقات فهم الى زوال تماما كالكيان الذين يتغنّون ب “جماله وسخائه”..

  • المرسل:  مهتم

    انا مع المحافظه على لغتنا العربيه التي اراها مع الاسف الى زوال ;فانظروا الى القارمات على العيادات والمحال التجاريه مثلاًً تابعوا حوار بين شابين يافعين او كبار ولاحظوا كم كلمه عبريه يستخدمون………
    انا ارى انه من الضروري ان نكتب باللغه العبريه ولكن الى جانب اللغه العربيه

  • المرسل:  جولانيه

    مع كل احترامي لرايك وطريقة تفكيرك..انما حابي قلك انو هي الدولي يلي معيشتنا فلازم نشكر ربنا واهم شي بالنا هديان..وكمان المجالس والمدارس تابعة للدولي بتوقع مش رايك او راي اي حدا بغير ها الشي

    x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول