بيان الحراك الشعبي حول الاجتماع مع المرشحين لرئاسة مجلس مجدل شمس

» جولاتي - 25/10/2018

خلوة

أصدر الحراك الشعبي المناهض للانتخابات بياناص بخصوص الاجتماع الذي دعي إليه المرشحين لرئاسة المجلس المحلي في مجدل شمس.

فيما يلي نص البيان كما ورد من المصدر:

“بمبادرة من مجموعة من الشيوخ والشباب واستمرارا في ” خطاب المحبة وصون السلم الاهلي” الذي يؤمن به الحراك الشعبي المناهض للانتخابات، وجهت مؤخرا، دعوة خاصة لكل الشباب المترشحين للانتخابات في مجدل شمس، للقاء حواري هاديء، في محاولة لاقناعهم بالعدول عن الترشح ، تجنبا للعواقب السلبية ، التي نرى بوادرها منذ الآن، جراء تثبيت هذا المشروع ، مشروع الفتنة والفرقة وتعميق الشروخ والكراهيات بين الناس.

جميع المرشحين ابدوا ايجابية في ردهم الاولي على الدعوة، ولكن قبيل موعد اللقاء انسحب السيدان ، دولان ابو صالح وطارق الصفدي ولم يحضرا الاجتماع…
اللقاء ضم مجموعة متنوعة من فئات اجتماعية متعددة بما فيها الشيوخ والشباب في خلوة مجدل شمس.
بدأ اللقاء بايجابية استثنائية ودعوات صادقة للحفاظ على اللحمة الاهلية، وبرجاء حار ان يقابل المرشحون طلب اهليهم بايجابية مماثلة.
باختصار … بعد اخذ ورد ومناورات كلامية وتوتير متعمد من قبل بعض المرشحين، بدا مفهوما لكل من حضر واستمع، ان الرد سلبي وتعجيزي ايضا، في مراوغته بربط انسحابهم بباقي المرشحين وبالذات بمن تغيب عن الحوار.
تجدر الاشارة هنا الى الموقف الوحيد للسيد رافت الصفدي الذي اعلن عن انسحابة من الانتخابات ودعا الاخرين لان يعيدو النظر بقرارهم.
.
ومع ذلك، خلص اللقاء الى ان الابواب والقلوب ستظل مفتوحة امام المترشحين وداعميهم حتى اللحظة الاخيرة، على غرار ما حدث في باقي قرى الجولان والتجاوب والنتائج الايجابية الملحوظة التي تحققت هناك ، وعلى امل ان يقتنعوا بان الاصرار على المضي بتحدي ارادة شريحة واسعة جدا من مجتمعهم لا يتفق مع ادعائهم بالرغبة في خدمة هذا المجتمع… هذا الموقف يمكن اختصاره بالتشبيه الساخر التالي :” … سامضي في عملية الانتخابات وارعى مصالحك رغما عن انفك ، وبغض النظر عن العواقب السلبية التي ستطال كل الناس بدون استثناء.. ، وعلى الرغم ايضا، من تاكيد كل الفئات المناهضة للانتخابات انها تنظر بعين المساواة وترحب باي واحد من المرشحين سيتم تعيينه لشغل منصب رئاسة السلطة المحلية في حال قرروا الانسحاب من عملية الانتخاب.
واليوم ، نرى مجددا عبر اعلانات بعض المرشحين الذين حضروا لقاء الامس، انهم ماضون قدما في مشروعهم، مع الاسف الشديد، ومع ذلك، سنبقي الابواب والقلوب مفتوحة لهم حتى النهاية.
بناء على ما تقدم، يعلن الحراك الشعبي عن استمرار خطوات الاحتجاج السلمي عبر انشطة الايام الاخيرة قبل موعد الانتخابات، والدعوة الى خيمة الاعتصام التي ستنطلق غدا في تمام الساعة السادسة مساءا في ساحة سلطان باشا الاطرش في مجدل شمس ، والتي ستشهد حوارات وانشطة ثقافية وفنية، ناقدة وهادفة الى تعميق الوعي بالمعاني والمخاطر المستقبلية المترتبة على هذا المشروع ، بالاضافة لخطوات اخرى سيتم الاعلان عنها في حينه.

الحراك الشعبي المناهض للانتخابات”

  • المرسل:  عماد

    هل تعلم انا ما يسما الحراك الشعبي هوا سياسي وسيقود اهل الجولان الا الصرعات ما بينهم تحت شعار انا سوري هل تعلم انا اسرايل اذا لن يكون انتخبات في الجولان سوفا تطلب من الناس تسريح لكي تخرج لا العمل في الداخل هل تعلم انا المزاني تبع المجلس ستلغا هل تعلم انك سوفا تضر في مستقبل الجولان السياحي ولعلمي وهيكلي اذا لم يكن انتخبات هل تعلم انك تسرق حريت الخرين هل تعلم انا يجب ان الجولان ان ينقسم سياسين مع وضد دون اي شجار من يريد التصيت يذهب ويصوط من لا يرد لا يذهب لا حرم ديني ولا غيرو وفكر بما قرت

    • المرسل:  يسلم هالثم متل مبيقولوا

      الانتخابات الطريق الافضل لجميع قرى الجولان ان كان تعليميا او سياحيا او منطقيا او او من جميع النواحي بكفي عاد مهزئه والحرم الديني تبعهن لازم يعملو عحالهن لان الدين مش هيك

  • المرسل:  جولانيه

    كل حدى بيرشح نفسو او كل حدى بيروج لهلمهزلي لوسخه لازم يعرف انو كل شي بيصير بلمجتمع هو لمسءول عنو . عبيتهفتو مثل لسعرانين علكرسي عيب عليكون نسو كل لقيم ولمبدء يلي تربينا عليها يل عيب ……….

  • المرسل:  سميح سماره

    تحياتي الى الاخوه في الحراك الشبابي من متدينين وشباب
    بالنسبه للاجتماع في خلوه مجدل الشمس الكريمه اود توضيح بعض الامور :
    اولا ً هل اصبح التعيين من قبل السلطات موضوع ترحيب وانتخابنا لاحد من الشباب من بلدنا هو مشروع تخريب ؟؟!!
    ثانياً هل لو اتى المرشحين اللذين لم يحضروا مع خطة عمل قانونيه كان من الممكن ان يتغير رأي الحضور
    ثالثاً لماذا نهرب الى الامام كأن رأيكم منزل وباقي الاراء متحجره وهم لا يريدون الحوار .
    قبل يوم كان لي الشرف ان اكون بحوار مع اللجنه التي مثلت الحراك وحاولنا جاهدين ان نصل الى نتيجه هل الحوار مجدي او اننا سنذهب لحوار نتائجه محسومه كان الاستنتاج ان الامور محسومه
    اخيراً اتمنى من جميع الفئات مع اوضد ان لا تدعي تمثيل المجتمع اغلبيه او اقليه لان بلدنا لم تخضع لاي استفتاء لنعرف من الاكثريه واخيراً على الغيورين على بلدهم ان يتمعنوا ما حصل في احدى القرى في الجولان ليعرفوا الى اين يذهبوا بنا …..

  • المرسل:  منطق

    كان على اصحاب القرار والنفوذ في الجولان ان ينتخبوا لجنة مصغرة تمثل الاربع قرى من شباب مثقف وهيئة دينية وتتخذ القرار المناسب ، لمنع الشوشرات الذي نعيشها اليوم .
    شكرا

  • المرسل:  ولكن فيقو يا اهالي مجدل شمس

    عبتقودو هالمجتمع للهاوية وكل انسان بيمشي وراكن هو غبي كلنا لازم نروح ننتخب لوين عملتولي فيها قضيه وطنيه ولكن ولا واحد فيكن وطني! كلكن عايشين من خيرات هالدولة لونكن بالوطن تبعكن كنتو متو انتو وولادكن لايمتا بدكن تظلو تدعو الوطنيه لايمتا ؟ بتمنى تفيقو قبل فوات الاوان وتنتخبوا الشخص المناسب الي تعمر هالبلد بوجودو ويا مشايخنا الافاضل انتو الي عبتعملو فتنه بهالبلد ولا حدا غيركن معبر القنيطرة بظن انو انفتح فيكن تضبو رحالكن وتروحو عوطنكن اسفاه عليكي مجدل شمس !

  • المرسل:  عبتحكو باسم الدين

    الدين مش هيك الدين وعبادة الله مش هيك مخصش الدين بالسياسة لتعملو حرم ديني عالانتخابات الدين مش لعبي بين ديكن الدين مش تحليل وتحريم عكيفكن الدين اكبر من هيك بكثير والي انكى من هيك اذا توفى واحد منتخب بتصلهوش ليش عايا اساس حللتو عكيفن انتو بتقررو اذا بترحمو ولا بترحموش مش انتو الله تعالى وبظنش الله حاطت تحت ايدو ناس وعطيها ايشور تصلي بالي بيموتو عكيفها الانتخابات والسياسي شي والدين شي نحنا الجيل الصغير بعدتونا عن الدين الف سنه على هالاعمال الي عبتعملوها بكفي عاد فيقو يا امة الدروز قاعدين عبتخوفوا هالعالم باسم الدين الدين ما قال لا تنتخب وهالدولة نحنا عايشين فيها بامن وامان نحنا وولادنا ان قلتو اي وان قلتو لا كل انسان عبيدعي الوطنيه يتسهل عوطنو وكمان مرة عبيتدعي الوطنيه لان الوطنيه مش هيك فهمانين كل الامور غلط

  • المرسل:  من السويداء

    يا أهلنا في الجولان ,
    قراكم بحاجة لخدمات عامة كنظافة الشوارع والساحات , وتزفيت الطرقات , وتنظيم البناء , والماء والكهرباء وغيرها من الضروريات التي تحتاج لهيئات إدارية ….
    فأن كنتم لا تريدون انتخاب مؤسسة بلدية تابعة لسلطة الإحتلال ,
    فعليكم ان تقوموا بتأسيس مجلس بلدية تابع لكم ومنتخب من قبلكم للقيام بهذه المهمات الضرورية ,
    وإلاّ !! فإن البديل سيكون الفوضى والأوساخ في الشوارع وما سيتبعها من روائح وأمراض , وانقطاع الكهرباء , وخراب الطرقات وما سيتبعها من حوادث سير …
    إسمحوا لي أن أقول , أن معارضة وجود مجلس بلدية تابع لسلطة الإحتلال دون العمل على إيجاد بديل محلي له هو خطوة غير موفقة , وتهرب من المسؤولية, وينطبق عليها المثل القائل: لا برحمو ولا بخلي رحمة الله تنزل عليه .

    x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول