تحذيرات في إسرائيل من عدم الجاهزية لهزة أرضية قوية

» جولاني - 13/11/2017

z

بعد الهزة الأضية القوية التي ضربت ليل أمس المنطقة الحدودية بين العراق وإيران، وتسببت بمقتل العشرات وجرح المئات، خرج مسؤولون إسرائيليون ليحذروا من عدم الجاهزية لمثل هذه الهزات الأرضية القوية، فيما لو حدثت في منطقتنا.

مسؤول في سلطة الطوارئ الوطنية، وهي الجهة المسؤولة عن تولي الأمور في حال حدوث هزة أرضية، قال أنه بالرغم من أن الشعور بالهزة الأرضية كان في تل أبيب وامتداداً حتى بئر السبع، إلا أن الخطر الحقيقي يتربص المدن والبلدات الواقعة على الشق السوري الافريقي، امتداداً من الجولان شمالاً، مروراً بطبريا والعفولة وحتى بيسان.

وأشار المسؤول ان الخطر الحقيقي يتربص بالمباني التي شيدت قبل العام 1980، إذ أن هذه المباني، على الأغلب، لا تتمتع بالحد الأدنى المطلوب للصمود بوجه هزة أرضية قوية، ذلك أن المتطلبات الهندسية حتى ذلك الوقت لم تكن تستوفي هذه الشروط.

وأوضح المسؤول أن الحكومة تقوم منذ سنوات بعمليات تقوية للمباني العامة في هذه المناطق (المدارس والمستشفيات بصورة أساسية)، ولكن المخاوف تبقى من المباني الخاصة التي لا يقوم أصحابها بتقويتها، وهي معرضة لخطر الانهيار  أكثر من غيرها، وخاصة البيوت المبنية على أعمدة.

سلطة الطوارئ الوطنية نشرت على موقعها بعض التعليمات حول الاستعداد للهزات الأرضية، وجاء فيها:

الاستعداد لمواجهة الهزات الأرضية ينقسم إلى عناصر عدة:
الاستعداد الشخصي والعائلي

الحقيقة انه من المستحيل التنبؤ في الوقت والمكان وشدة الزلزال، يتطلب من كل فرد من أفراد الأسرة معرفة وممارسة عدة أشياء:

1. تحديد نقطة اللقاء المتفق عليها وكما هو معروف لجميع أفراد الأسرة، لجمع الشمل بعد وقوع الزلزال. قد تكون نقطة الالتقاء هذه منطقة مفتوحة بالقرب من المنزل
2. تعليم خطط إخلاء الأولاد من المدارس والروضات

3. الزلزال قد يتسبب في تشويش الطرق والشوارع، لذا أترك عدة الطوارئ في مكان العمل التي يمكن أن تساعدك في بالوصول إلى نقطة التقاء الأسرة (الماء والغذاء، الخ.)

البيت والبيئة
من المهم أن نتذكر أن الناس لم يتضرروا بشكل مباشر من جراء الزلزال، ولكن بسبب الانهيار المباشر للمباني على الأشخاص. ولذلك، فمن المهم تعزيز وتثبيت الرفوف المركبة في البيت في وأي غرض ثقيل آخر معلقة في البيت (تلفزيونات ومكيفات الهواء، الخ.) أيضا، محاولة تجنب أكبر قدر ممكن من تركيب أجهزة التلفزيون والرفوف بالقرب أو فوق أي سرير.

من المهم أن نعرف أين موقع صمام الغاز والماء الرئيسي، وكذلك خزانة الكهرباء في حال حدوث تسرب أو انفصال كهرباء.
شاركوا جيرانكم في خطتكم للاستعداد والتأهب، وكيف يمكنكم مساعدة بعضكم البعض إذا لزم الأمر.
حددوا في منطقتكم موقع محطة الإطفاء وأقرب مركز طبي. تحقق أيضا مع البلدية عن الموقع المحلي لمساعدة السكان.

المبنى
الالتزام بمعايير البناء الإسرائيلية، رقم 413 (نوع 413) هو أهم طريقة لمنع وقوع خسائر في الأرواح بسبب انهيار المباني. هياكل بنيت قبل عام 1980 ربما لم تستوف المعايير، وبالتالي ينبغي تعزيز الهيكل في أقرب وقت ممكن (38). المخطط الوطني لتعزيز المباني ضد الزلازل يقرر الإطار القانوني الذي يتيح الحصول على تراخيص بناء لتعزيز المباني ضد الزلازل. خطة رئيسية وتشجع على التنفيذ عن طريق توفير حقوق بناء إضافية لتمويل جزئي على الأقل.
المباني التي تحتوي على شقق ملجأ الحماية هي أكثر مقاومة للزلازل.

كيفية التصرف أثناء الهزة الأرضية
الهزات الأرضية القوية في المناطق السكنية يرافقها دمار وهدم المباني (الجزئي أو الكامل)، والأغراض الواقعة، تدمير البنية التحتية وتسبب تسرب (المياه والغاز والنفط) والحرائق. ويمكن توقع الانهيارات في المناطق الجبلية أيضا على المنحدرات.

الجدول التالي يصف بعض الحالات التي ربما تحدث معكم، وتوصيات بشأن كيفية الاستجابة والتصرف:

الحالةالرد
داخل المبنى (بيت أو عمل)الدخول إلى الملجأ، وإذا لم يكن، الخروج من الدرج والانتظار هناك حتى انتهاء الزلزال

تجنب الوقوف بالقرب من النوافذ الخارجية والجدران والرفوف

التمكن من مغادرة المبنى بسرعة، ودون استخدام المصعد

خارج المبنىالابتعاد عن المباني والبقاء في مكان مفتوح بقدر الإمكان
سياقة السيارةوقوف السيارة بالجانب وبحذر

الامتناع من الوقوف تحت المباني، الجسور والأشجار الكبيرة

عالقون تحت المباني المنهارةالامتناع عن اشعال النارلا تتحرك بعنف أو بقوة – هذا يمكن أن يؤدي إلى مزيد من الانهيار وزيادة صعوبة في التنفس بسبب الغبار

تغطية الفم بقطعة من قماش للامتناع من تنفس الغبار

المساعدة بالأنابيب أو الجدران التي بجانبكم لتسهيل الكشف عن مكان وقوعكم وذلك بضربة خفيفة

 

ما لا يجب القيام به أثناء الزلازل؟
نفس القدر من الأهمية لمعرفة كيفية التصرف أثناء وقوع زلزال، مهم جدا لمعرفة ما لا يجب فعله. هناك العديد من المفاهيم والنظريات الخاطئة حول كيفية التعامل خلال الزلازل، التي يمكن أن تهدد حياتكم:

1. الوقوف تحت إطار الباب – نظرية شائعة جدا التي تنص على أن إطار الباب هو جزء قوي ومثبت وأكثر من ذلك يمكن أن يوفر الحماية أثناء وقوع زلزال. هذا صحيح في المباني القديمة الغير معززة، أو منازل مبنية من الخشب، ولكن في المباني الحديثة لم يتم بناء أطر أقوى من بقية الشقة. خطر آخر يقف تحت العتب هو عدم القدرة على الحصول على الدعم أو الحماية من الأغراض المتحركة.

2. “مثلث الحياة” – هناك عرض تقديمي الذي شغل في العامين الماضيين عن طريق البريد الإلكتروني، تدل نظرية “مثلث الحياة” كوسيلة للعثور على الطريق الأسلم للبقاء على قيد الحياة بعد وقوع زلزال. تستند هذه النظرية على أن الأجسام الكبيرة التي تقع يتكون بجانبها فراغ (فاصل)، فإنها تكون آمنة للغاية، ولذا فمن الأفضل الاختباء بالقرب من الأجسام الكبيرة وليس تحتها. وقد أظهرت الدراسات أنه من المستحيل التنبؤ بمستوى الانهيار وحركة الأجسام في الزلزال.

3. الاختباء تحت السيارة – أحد الاحتمالات بأنكم سوف تختبئون تحت السيارة عند حدوث زلزال، باعتقاد أن السيارة سوف تحميكم ضد الأجسام السقطة أرضًا. زلزال قوي قد يسبب الانهيار على الأرض، والسيارة يمكن أن تحطمك وتضرك بدلا من حمايتك. إذا كنتم تقودون السيارة، وحدث زلزال، أوقفوا السيارة على جانب طريق مفتوح بعيد عن المباني والأشجار والأعمدة الكهربائية، بقدر الإمكان.

4. القيام عن السرير – إذا كنت في السرير أثناء وقوع زلزال، لا تخرج إلا إذا كان فوق السرير أو بجانبه أغراض (أجسام) كبيرة وثقيلة. احمِ نفسك بمساعدة الوسائد والبقاء في السرير.

للمزيد من المعلومات يمكن زيارة موقع سلطة الطوارئ الوطنية على الرابط التالي:

http://ar.asonot.org.il/

علّق على المادة:

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

* إقرأ شروط التعقيب في الموقع

x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول