تحذير لمحبي “السليقة” من وجود ألغام في الحقول المفتوحة

» جولاني - 24/02/2018

z

في حادثة كان من الممكن أن تنتهي بكارثة لا قدر الله، عثر رجل وزوجته من سكان بقعاثا يوم أمس على لغم أرضي أثناء جمعهما لنبات الخبّيزة بمحاذات خط “التابلاين”.

وروى الدكتور علي أبو عواد لموقع “جولاني”، أنه خرج وزوجته يوم أمس الجمعة لجمع نبات الخبّيزة بمحاذاة خط “التابلاين” وفي منطقة القلع، حيث تكثر النباتات البرية التي اعتاد سكان الجولان جمعها وإعداد وجبات شهية منها، مثل الشومر والعكوب والخبيزة وغيرها.

ويقول الدكتور علي أنه وزوجته بدآ بجمع الخبيزة في أحد الحقول، التي عادة ما تكتض بالناس، عندما كاد أن يدوس على لغم أرضي، كان مغطى بالنبات وبالكاد يمكن رؤيته، لولا أن حذرته زوجته التي شكّت بالجسم الغريب الذي شاهدت جانبا  منه.

وبعد تبليغ الجهات الرسمية تبين أن اللغم من مخلفات الجيش الإسرائيلي، وقد ترك في المكان بعد عمليات تدريب قام بها الجيش هناك. وبحسب ما قاله الخبراء الذين عاينوا اللغم فإنه لغم مضاد للآليات وقد دب به الصدأ، وأن وزن 20 كلغم كان كافياً لتفجيره، أي أن أي انسان كان سيدوس عليه كان سينفجر، وهو لغم مضاد للآليات كما ذكرنا.

ووجه الدكتور علي تحذيراً لمحبي “السليقة” الذين عادة ما ينتشرون في هذه الحقول، خاص واننا علىة أبواب فصل الربيع، أن يحذروا من وجود ألغام في هذه الأماكن، خاصة وأنه في المكان الذي عثر فيه على اللغم لا توجد أي لافتات أو إشارات تحذر من وجود ألغام.

 

x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول