تعادلان خلال 4 أيام لأبناء الجولان

» جولاني - 07/03/2018

2

للمرة الثانية على التوالي، وخلال أربعة ايام ينهي فريق أبناء الجولان بكرة القدم مباراته بالتعادل، مخيباً بذلك آمال مشجعيه، خاصة وأن المبارتين الأخيرتين كانتا مع فريقين من قاع قائمة الدوري.

تعادل 1-1 مع إخاء عكا

يوم الجمعة الماضي التقى أبناء الجولان، على ملعب عكا، فريق  إخاء عكا لتعادل معه بهدف لهدف.
انتهى الشوط الاول بالنتيجة 1- لأبناء الجولام، بعد هدف من اللاعب ناجي ابو جبل في الدقيقه 10، بعد تلقيه كرة مرفوعة  من اللاعب شادي أبو شبلي. بعد هذا الهدف سيطر أبناء الجولان سيطرة تامة على مجريات اللعب وأضاع فرصتين محققتين، بعد انفراد تام بالحارس.
في الشوط الثاني كان معظم اللعب في وسط الملعب، مع أفضلية لفريق إخاء عكا، حيث تمكن من معادلة النتيجة في الدقيقه 53 بعد خطأ دفاعي قاتل.
بعد هذا الهدف حاول أبناء الجولان تغيير النتيجه لكنه لم ينجح، لتنتهي المباراه بالتعادل الإيجابي 1-1.
تعادل 2-2 مع بيتار نهاريا

يوم أمس الثلاثاء التقى أبناء الجولان فريق بيتار نهاريا وتعادل معه بهدف لهدف أيضاً.

جاءت المباراة قوية منذ بدايتها، حيث بدأ أبناء الجولان مهاجماً ووصل أكثر من مرة إلى مرمى نهاريا، وتمكن من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة ،20 بعد مجهود خارق من اللاعب ناجي أبو جبل، الذي تمكن من تخطي 4 لاعبين من الخصم، ثم تمرير كره متقنة لثائر عماشة، الذي وضعها بلمسة واحدة في سقف المرمى.
بعد هذا الهدف استمر أبناء الجولان في الضغط، لكنه لم يستطيع تعزيز النتيجة.
في الدقيقه 35 تمكن فريق نهاريا من معادلة النتيجة، بعد هجمه منظمة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1-1.
في الشوط الثاني قدم الفريقان مستوى رفيعاً، وتبادلا الهجمات الخطيرة، فتمكن فريق نهريا من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 52. لكن رد أبناء الجولان كان سريعاً، فبعد دقيقة واحدة فقط تمكن عامر أبو جبل من معادلة النتيجة، بعد تمريرة بينية من اللاعب زايد البطحيش.
بعد التعادل حاول كلا الفريقين تسجيل الهدف الثالث، وتبادلا تضييع الفرص المحققة لتنتهي المباراة بالتعادل 2-2.
يوم السبت القادم يلاقي أبناء الجولان صاحب المركز الأول، هبوعيل كوكب، على ملعب طوبا، في تمام الساعة:  2:00 ظهراً، في مباراة قوية ومصيرية للفريق الكوكبي.
نشير إلى أن أسعد عماشة، لاعب وهداف أبناء الجولان سابقاً، يلعب منذ بداية الموسم لصالح فريق هابوعيل كوكب، وسيشارك في المباراة مع فريقه ضد أبناء الجولان.
  • المرسل:  مشجع فخور

    انها السنه الاولى لابناء الجولان في درجه تختلف كليا عن الدرجه لأولى. البقاء في الدرجه هو الهدف الأساسي وقد حققنا هذا الهدف. لاعبي الفريق اكتسبوا الخبره اللازمه وكانوا فرسان ومقاتلين في الملعب. سنة رائعه مع إنجازات رائعه وخاصه في كأس الدولة. نحن فخورين بكم. لقد قدمتم لنا موسم ممتاز وشيء جميل نهتف له. شكرًا لكم. جمهوركم سيساندكم أينما كُنتُم. الموسم القادم سيكون على ملعبنا وارضنا ارض الجولان الغاليه وكلنا ثقة أنكم سترفعون رأس هذا البلد عالياً.

    x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول