عرض مسرحية “اليوم الثامن” لطلاب درس المسرح من الصف الثامن إعدادية مجدل شمس

» - 08/06/2016

5

ضمن اطار تعزيز “الاندماج الاجتماعي” الذي وضع ضمن أهداف وزارة التربية كهدف أساس لهذا العام، وتبعًا للمنهاج والهدف الذي تعمل عليه إعدادية مجدل شمس، الا وهو تعزيز وصقل المواهب الكامنة في طلابها، إيمانًا بنظرية الذكاءات المتعددة التي تعتبر نظرية رائدة في منهج التعليم الحديث محليًا وعالميًا، اختتم طلاب المسرح في إعدادية مجدل شمس يوم أمس الثلاثاء 07.06.2016 سيرورة عمل ورشة المسرح التي استمرت لمدة عام دراسي بعرض مسرحي تحت عنوان “اليوم الثامن” والذي ضم باكورة عملهم.

22 طالبة وطالب تألقوا امس امام حشد جمهوري غفير ملأ  قاعة المسرح: اولياء امور، معلمات ومعلمين، طلاب واهل بلد.22 طالبة وطالب وقفوا وقفة ممثلين يحملون قصصهم وشخصياتهم، وقد ميزهم حضورهم الساحر، دقة الاداء وعفوية اليافعين الصغار.

تقول معلمة المسرح المعلمة خولة ابراهيم: “ ان ما يميز هذا العمل انه نتاج طلابي بامتياز، صحيح اننا كجمهور شاهدنا 22 ممثلة وممثل، ولكن وراء كواليس هذا العمل يقف 70 طالبة وطالب من صفوف الثامن؛ فالنصوص المؤداة على المسرح هي مجموعة قصص شخصية من الطلاب جمعت وأُعيد صياغتها من خلال طرح تساؤلات الطلاب خلال درس المسرح عن معنى “الفقدان”. أما الموسيقى ، طاقم الملابس، مساعدي الاخراج، الطاقم التقني,مسؤولي الديكور والاغراض ومنظمي المسرحية كل هؤلاء  من ابداع الطلاب أنفسهم.

وتقول معلمة المسرح :”خلال الفصل الأول من العام الدراسي تعلمنا أسس المسرح الأولية، عملنا على تعزيز معنى العمل الجماعي والشراكة،وتقوية قدرة الاداء وتقمص الشخصية، تعلمنا نظريات تمثيل وقمنا بتطبيقها، درسنا بعض من تاريخ المسرح وتأسيس حركات مسرحية مختلفة على مر التاريخ، وبنهاية الفصل الأول عملنا على تحويل القصة الشخصية لعمل مسرحي او لـ”منولوج” (اي مؤدي واحد ) .

في بداية الفصل الثاني بدأنا بجمع قصص شخصية عن موضوع الفقدان- وبدأنا بتحويل القصص من قصة محكاة الى قصة مؤداة،  ثم وضعت أمام الطلاب فكرة انتاج عمل مسرحي من خلال هذه القصص.

ما ميز تقسيم واختيار الطلاب للعمل هو أني لم أقم باختيار او تقسيم الطلاب بين الطواقم بشكل قصري او حسب وجهة نظري- بل قمت بشرح واجبات ومتطلبات كل طاقم إن كان طاقم ممثلين، مساعدين، ملابس او تقني، وبذلك أُعطيت الفرصة لكل طالب بتقييم نفسه وتقيم وقته وقدراته، وايضًا فحص مراكز قوته واختيار المجال المناسب له لدعم وتعزيز الإنتاج بأكمل وجه؛ وبالفعل اثبت الطلاب مع مرور الفصل الدراسي وخلال فترة الإنتاج نجاعة اختيارهم والتزامهم الكامل”.

نفتخر بطلابنا- ونتمنى لهم دوام التقدم والنجاح، ليكبروا ويغدوا نجومًا تضيء حياتنا.

1

2

3

4

6

7

8

9

10

11

12

13

14

x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول