فوز مهم لأبناء الجولان على البعينة – نجيدات 1-0

» جولاني - 24/03/2018

جواد اسكندر

اللاعب جواد اسكند تعرض لكسر في الكاحل

بعد 8 تعادلات وخسارتين، حقق أبناء الجولان يوم أمس الجمعة فوزاً مهماً على فريق هابوعيل بعينة-نجيدات بهدف نظيف، على ملعب البعينة، ليحافظ بذلك على المركز السادس في ترتيب فرق دوري الدرجة الثانية بكرة القدم.
وتأتي أهمية هذا الفوز كونه يكسر سلسلة التعادلات والهزائم من جهة، وأيضاً كونه فوزاً على فريق قوي يحتل المركز الثالث في قائمة الدوري وعلى أرضه.
وتعتبر مباراة الأمس واحدة من أفضل المباريات التي قدمها الفريق لهذا الموسم من ناحية الروح القتالية والرغبة في الفوز.
شهدت المباراة خروج اللاعب جواد اسكند في الدقيقة 20 بعد إصابته في كسر في الكاحل، يبدو أنه سيبعده عن اللعب لفترة طويلة. بعد هذه الإصابة أخذ اللعب منحى خشناً.

بدأ الفريق الجولاني المباراة بحماس شديد، وفي الدقيقة الأولى كاد جواد أبو صالح أن يسجل هدفا، بعد توغله في منطقة جزاء الخصم وتمريره كرة عرضية خطيرة لناجي أبو جبل الذي أخطأ الكرة.
لكن هدف أبناء الجولان لم يتأخر، ففي الدقيقة الثانية سدد ناجي أبو جبل كرة صاروخية من بعد 20 متراً عن المرمى، عجز حارس البعينة عن التصدي لها.
بعد هذا الهدف حاول فريق البعينة تعديل النتيجة، لكن دفاع أبناء الجولان أغلق منطقة جزائه بصورة محكمة، وبنفس الوقت شن أكثر من هجمة مرتدة خطيرة، كانت من الممكن أن تنتهي بأهداف، كان أخطرها في الدقيتين 32 و40، عندما انفرد ثائر عماشة في الأولى بالحارس، لكنه أخطأ المرمى، وفي الثانية سدد باسل القضماني في مرمى فارغ لكن دفاع البعينة تمكن من إخراج الكرة من خط المرمى، لينتهي الشوط الأول بهدف وحيد لأبناء الجولان.
في الشوط الثاني دخل البعينة اللعب بقوة، واستمر أبناء الجولان باللعب الدفاعي واعتماد الهجمات المرتدة. وبالرغم من استحواذ فؤيق البعينة على الكرة إلا أنه لم يتمكن من تهديد مرمى أبناء الجولان بصورة خطيرة ولو لمرة واحدة.
في الدقيقة 72 أبعد كابتن ومدرب فريق أبناء الجولان وجدي القيش من الملعب، بعد حصوله على بطاقة صفراء ثانية مشكوكاً بأمرها، ليتابع الفريق اللعب بـ 10 لاعبين.

أبناء الجولان يهدر ضربة جزاء في الدقيقة 90

في الدقيقة 90 قاد البديل في أبناء الجولان، رشيد عمران، هجمة من الجهة اليسرى وأرسل كرة عرضية متقنة لناجي أبو جبل، الذي سددها بلمسة واحدة، لكن حارس المرمى تصدى لها، لترتد إلى أيهم زهوة الذي تعرض لعرقلة من دفاع البعينة، ليجتسبها الحكم ضربة جزاء لصالح أبناء الجولان. تصدى لضربة الجزاء اللاعب باسل القضماني لكن الحارس تمكن من صدرها، لتنتهي المباراة بفوز أبناء الجولان بهدف وحيد.
بعد ضمان بقائه في الدرجة الثانية يحاول فريق أبناء الجولان إشراك أكبر عدد من اللاعبين الشباب، وذلك بهدف إكسابهم خبرة تحضيراً لإشراكهك في الموسم القادم.

علّق على المادة:

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

* إقرأ شروط التعقيب في الموقع

x
  • x
  • x
    جميع الحقوق محفوظة لموقع " جولاني". يمنع إستخدام اي مادة من مواد الموقع دون اذن خطي من إدارة الموقع
      لافضل تصفح للموقع يرجي استعمال Chrome او Firefox او Internet explorer 9 او احدث



    عرض نسخة المحمول